إن إمكانات التصميم ليكون حافزا للتغير البيئي الإيجابي لم تكن أبدا أكبر مما هي عليه الآن - فمن الممكن الآن النظر في البيئة المبنية ككل، لتطبيق نهج شمولي حقيقي للتصميم.

تعتبر شركة فوستر وشركاه استوديو عالمي للهندسة المعمارية والعُمران والتصميم، متجذرة في الاستدامة، تأسست عام 1967 بواسطة نورمان فوستر. منذ ذلك الحين، هو والفريق من حوله أنشأوا شركة دولية لها سمعة عالمية، إضافة إلى مكاتب محلية في جميع أنحاء العالم تعمل كاستوديو واحد متنوع عرقيا وثقافيا على حد سواء.

يدمج الاستوديو مهارات المعمار مع علم الهندسة، هيكليا وبيئيا، والاستدامة، والتمدن، والتصميم الداخلي والصناعي، وبناء النماذج وتصنيع الأفلام، وعلم الهندسة ومكان العمل، وبحوث المواد وغيرها الكثير، لخلق بيئة عمل جماعية. هذه المهارات المتنوعة تجعلنا قادرين على معالجة مجموعة واسعة من المشاريع، وخاصة تلك التي تتسم بقدر كبير من التعقيد والحجم. وعادة ما يتم التصميم بواسطة فريق صغير، متماسك، يرى في نفسه إنجاز المشروع البداية الى النهاية.

Mid image

من خلال العمل سوية منذ البداية، ونحن نتعلم من بعضنا البعض ونجمع معرفتنا معا لوضع حلول تصميم متكاملة تماما. يتم التصميم بواسطة فريق صغير، متماسك. الفريق الذي يبدأ مشروع يتابعه حتى مرحلة الانتهاء، وهذا يضمن الاستمرارية طوال الوقت. نحن شركة رائدة من خلال التصميم، تجمع بين البحوث العالمية والعمل المحلي. والنتيجة هي بنية حساسة لمناخ وثقافة المكان.

يتم تحديد التوجه الاستراتيجي لهذه الشركة من قبل مجلس الشراكة (المؤلف من): نورمان فوستر (المؤسس والرئيس التنفيذي)، ستيفان بيلينغ، غرانت بروكر، نايجل دانسي، سبنسر دي غراي، جيرارد إيفندن، لوك فوكس، ديفيد نيلسون، ماثيو ستريتس وديفيد سومرفيلد. يتحالف مع هذه المجموعة الأساسية جيل جديد من الشركاء، الذين هم محور التطور المستمر لهذه الشركة. يتم توفير نمط تصميم شامل من قبل مجلس التصميم، الذي يتحمل مسؤولية التصميم العام عن كل مشروع، من بداية عملية التصميم إلى غاية وضع رسومات البناء.

الاستدامة هي في صميم كل ما نقوم به. ونحن نقوم بتدقيق جميع المشاريع وفقا للمعايير العالمية، مع وضع استراتيجيات مخصصة تدفع بجدول أعمالنا البيئي. ولكي نبني على نحو مستدام فإن ذلك يتطلب منا التصميم بشكل شامل، كما أن نهجنا المتكامل الفريد في التصميم يتيح لنا وضع استراتيجيات مبتكرة تركز بشدة على مستقبل البيئة.