تم إنتاج الكرسي ذي الذراعين 520 من فوستر بعد سلسلة من الأعمال التعاونية الناجحة مع شركة والتر نول، ويعد هو الكرسي الأول في سلسلة من الكراسي تم تصميمها خصيصًا للتصنيع، بدلاً من تصميمها لمشروع محدد. واعتمادًا على المزج بين كل من الأساليب الحرفية التقليدية وأساليب الإنتاج الحديثة، تم تصميم الكرسي الجلدي ذي الذراعين والظهر العالي ليتناسب مع مجموعة متنوعة من خيارات تجهيزات المكاتب أو التجهيزات السكنية. يرتكز الكرسي ذو الذراعين على ثلاث وحدات مسطحة، تم قطعها من الجلد وحياكتها معًا لتكوين قطعة أثاث واحدة سلسة بأقل قدر ممكن من الأسطح. لقد تم وضع التصميم بناءً على مجموعة من دراسات الهندسة البشرية وسلسلة من النماذج الأولية، وقد تم تصميم الشكل الطولي المصقول لتقليل حجم الكرسي بصريًا. وللوصول إلى مظهر وراحة كرسي ذي ذراعين تقليدي مصنوع من الجلد، تم تصميم الهيكل الخارجي من جلد سرج الفرس الخشن، مع إحداث تباين من خلال استخدام تنجيد داخلي ناعم. وتم ربط العنصرين معًا بواسطة حياكة ظاهرة، تحاكي خطوط الكرسي مثل تحديد رسم مرسوم باليد. ويمكن تصنيع الكرسي بمجموعة متنوعة من الألوان، والمواد، والتركيبات، كما يأتي الكرسي مصحوبًا بمسند مستقل للقدمين.

التطوير

الحقائق والأرقام

  • التعيين: 2012