يشغل الجناح الوطني للإمارات العربية المتحدة موقعًا كبيرًا بالقرب من مركز معرض إكسبو ميلانو ويمكن الدخول إليه من خلال محور الحركة الرئيسي، أو ما يُشار إليه باسم الشارع الرئيسي. ومن هذه النقطة، يدخل الزوار إلى بداية مساحة أشبه بالوادي الضيق، يحدها حائطان متموجان بارتفاع 12 مترًا. وتأثرًا بمفاهيم التخطيط العتيقة، يشبه التصميم الداخلي للجناح شوارع المشاة الضيقة والأفنية التي تميز المدن الصحراوية التقليدية، كما ظهرت إعادة الصياغة العصرية لهذه المفاهيم في المخطط الرئيسي لمدينة مصدر. وتمتد الحوائط العالية عبر الموقع البالغة مساحته 140 مترًا في سلسلة من الأمواج المتوازية، ما يوحد مساحات الزوار في شكل رسمي ديناميكي مصمم ليحاكي القمم الجبلية والمظهر الخارجي للكثبان الرملية. ويوجد ممر تدريجي يربط بين المدخل بالأسفل والقاعة العلوية. وعلى امتداد هذا الطريق، تم تصميم قنوات الري المستخدمة تاريخيًا في الزراعة في هذه المنطقة في شكل رقمي. ويؤدي هذا الطريق إلى قاعة مصممة ومجهزة على أحدث طراز، داخل أسطوانة في قلب الموقع. بعد استعراض محتويات الصالة، يمر الزوار عبر طريق يحتوي على عدة شاشات ووحدات أداء صوتي رقمية، ويتضمن ذلك عرضًا خاصًا للاحتفاء بدبي كمدينة مضيفة لمعرض إكسبو 2020. ويتجاوب الجناح مع موضوع معرض إكسبو ميلانو تحت عنوان "إطعام الكوكب"، وذلك من خلال مجموعة متنوعة من خيارات الطعام حول باقة من الأطعمة الإماراتية العصرية. وينتهي طريق المعرض بواحة خضراء تؤدي إلى مقهى على المستوى الأرضي، مع مطعم رسمي في الطابق الأول وشرفة ضيافة عند قمة المبنى. لإعطاء المكان حسًا خاصًا وطابعًا مميزًا، تم تصميم المساحة المحيطة بالجناح لمحاكاة الأرض والنباتات في الإمارات العربية المتحدة، بينما استوحي مظهر الحوائط من الكثبان الرملية وهو يمثل الألوان والأشكال المختلفة للرمال على مستوى الإمارات. يستهدف التصميم الحصول على التقييم البلاتيني وفقًا لبرنامج الريادة في الطاقة والتصميم البيئي من خلال مجموعة من المبادئ السلبية والأساليب النشطة، من تجميع مياه الأمطار على حديقة السطح إلى استخدام خلايا تحويل الطاقة الشمسية إلى كهرباء. والأهم من ذلك، أن المبنى نفسه مصمم لتتم إعادة استخدامه. وقد تم دعم ألواح الحوائط المصنوعة من الخرسانة المسلحة بالألياف الزجاجية بواسطة إطار فولاذي يمكن تفكيكه وإعادة تركيبه بسهولة عند نقل الجناح بشكل نهائي لإقامته في الإمارات العربية المتحدة.

التطوير

الحقائق والأرقام

  • التعيين: 2013
  • الإكمال: 2015
  • المنطقة: 4,386m²
  • الارتفاع: 12m
  • القدرة: 785 people per hour
  • العميل: National Media Council
  • يتعاون المهندس المعماري: Marco Visconti
  • المهندس الإنشائي: Foster + Partmers
  • المساح: Fraser Randall
  • مهندس M+E: Foster + Partmers
  • مهندس المناظر الطبيعية: WATG
  • مهندس إضاءة: David Atkinson
  • الاستشاريين إضافية: Acoustic - Sandy Brown