تعد إعادة بناء موقع مركز التجارة العالمي واحدة من أكبر وأهم التحديات المعاصرة على مستوى التخطيط والهندسة المعمارية الحضرية. الأمر متعلق بالذكرى، ولكنه أيضًا ميلاد جديد؛ حيث تظهر للعالم القوة المستمرة والإيمان بالمستقبل، تلك القيم التي كانت دومًا ما ترمز إليها ناطحة السحاب الشهيرة في قلب نيويورك. وبعد أحداث الحادي عشر من سبتمبر، قام المكتب بتكليف فريق متعدد التخصصات يتمتع أفراده بخبرة عريضة لإجراء دراسة عميقة بخصوص الأمان في المباني الشاهقة. وقد أتت هذه الدراسة بهذا الاقتراح، الذي احتفى بالروح الإيجابية لمدينة نيويورك من خلال برج مزدوج فريد من نوعه، صُمم ليكون الأطول، والأكثر أمانًا، والأكثر ملاءمةً للبيئة على مستوى العالم. تم وضع تصميم البرج على شكل مثلثات هندسية؛ تمثل رمزًا في كل الثقافات للانسجام، والوحدة، والقوة. "يلتقي" قسما البرج في ثلاث نقاط على مدى طوله البالغ 500 متر، ما يوجِد روابط استراتيجية، أي مسارات للهروب في حالات الطوارئ، التي تقابلها مستويات اجتماعية تحتوي على أسطح للمراقبة، ومعارض، ومقاهٍ. ولذلك، فقد جاء تصميم البرج أفقيًا كتجمعات أشبه بالقرى، لكل منها فناء مليء بالأشجار؛ أي أنه عمليًا قد تم بناء "حديقة في السحاب". تم عمل نظام تهوية طبيعية للمبنى من خلال الواجهة "المفرغة" متعددة الطبقات، كما لعبت الأفنية الموجودة دورًا بيئيًا؛ حيث تعمل "كرئات تنفسية" للمبنى، فالأشجار تمد الهواء المحيط بالأكسجين. على المستوى العمراني، تم اعتبار عملية إعادة الإنشاء فرصة محورية لإعادة إحياء منطقة مانهاتن السفلى بالكامل، بالإضافة إلى ترميم الشارع الذي اكتمل تشييده في الستينيات، وبث روح جديدة في منطقة تعاني من تدهور اقتصادي. ففي مكان هو عبارة عن ساحة جرداء، كانت هناك حاجة لوجود حدائق خضراء وشوارع للمشاة تضم مجموعة من المتاجر، والمطاعم، والحانات. وعلاوةً على ذلك، تم تعزيز التواصل أكثر من خلال دمج شبكات المواصلات العامة في نقطة التقاء جديدة تحت الأرض؛ أصبحت بوابة جديدة إلى مانهاتن تتميز بقبة زجاجية معلقة. ولأن الأمر يتخطى حدود الإنشاءات المعمارية إلى إحياء ذكرى خالدة لا تنسى، فقد تم الاحتفاظ بحطام برجي مركز التجارة العالمي المحطمين كمزارات لتخليد الذكرى. ويمكن للزوار استخدام ممرات السير للوصول إلى ممشى مجاور لساحة مفتوحة كانت هي الموقع القديم للبرجين المنهارين. وفي هذه الساحة، تكون المدينة بعيدة عن أنظار الزوار، والسماء فوقهم خالية.

الرسوم التخطيطية + الرسومات

التطوير

الحقائق والأرقام

  • التعيين: 1999
  • الإكمال: 2004
  • المنطقة: 47 000m²
  • الارتفاع: 40m
  • القدرة: 280
  • العميل: Gruppo Gecos. Spa Rimini (Centro Direzionale San M
  • يتعاون المهندس المعماري: Studio Antao
  • المهندس الإنشائي: Studi Antao
  • المساح: Davis Langdon and Everest
  • مهندس M+E: Servizi Tecnici per l Ambiente
  • مهندس المناظر الطبيعية: F. Piva, S. Dell'Orto, R. Bacchilega

الإصدارات الصحفية ذات الصلة