مسرح صامويل بيكيتكلية سان بيتر، جامعة أوكسفورد، 1971 كانت كلية سان بيتر بجامعة أوكسفورد هي موقع أول مشروع تعاوني بين فوستر أسوسيتس وباكمينستر فولر. لقد حفز فرانسيس وارنر، زميل كلية سان بيتر وقتها وصديق عمر صامويل بيكيت، التصميم في عام 1971 من خلال ملاحظة أن الكلية، وجامعة أوكسفورد بحاجة لمسرح تجريبي جديد لغرض مخصص يجب، حسبما اقترح وارنر، إهداؤه للكاتب المسرحي الفائز بجائزة نوبل. تم طرح اقتراح بتولي ريتشارد بيرتون، وإدوارد هيث، وآخرين لرئاسة صندوق جمع تبرعات، وتمت دعوة باكمنستر فولر لإعداد سلسلة من المقترحات التمهيدية. وقام فولر بدعوة نورمان فوستر لدعم هذا الاقتراح، أول مشروعاته الإنجليزية. بصراحته المعهودة، اقترح فولر بناء المسرح أسفل باحة الكلية، في نفس الوقت الذي تم فيه توسيع نطاق التصميم لزيادة فعالية استخدام المبنى الجديد من خلال إيجاد مساحة متعددة الاستخدامات، وقابلة للمواءمة لنطاق واسع من ترتيبات المسرح، وأيضًا يمكن استخدامها كمساحة متعددة الخدمات للتعليم أو العرض. لم يكن الحل تحت الأرض مجرد استجابة مباشرة للافتقاد لأي موقع مناسب على المستوى الأرضي، ولكنه كان أيضًا يتسم بميزة إيجاد مساحة جديدة في أكثر المواقع مركزية. وكانت المعاناة عند تنفيذ هذا التصميم هي الافتقاد إلى الدعم من خلال جمع التبرعات. وعلى الرغم من ذلك، فقد استمر العمل من خلال ترتيب داخلي نموذجي شهد وضع كتل بلاستيكية مثلثة متحركة، يمكن إعادة ترتيبها بسهولة لملاءمة أي ترتيب ممكن لتصميم المقاعد وخشبة المسرح.

الاقتباسات

"في عام 1971، طلب مني باكي العمل معه في أول مشروعاته في المملكة المتحدة. لم أكن أعلم في الوقت الذي سيتوسع فيه تعاوننا إلى سلسلة أوسع من المشروعات أن ذلك سيتسبب في فرض تغييرات جذرية على أساليب البناء التقليدية." نورمان فوستر "لقد كان باكي يملك أسلوبًا رائعًا ومثيرًا لترجمة كيفية توظيف قوى الطبيعة في تصميماته. في هذه المناسبة، وفجأة وسط محاولة وصف نموذج المسرح، ركض إلى المرحاض ثم عاد ومعه قطعة من الصابون وهو يقول "هذا هو الشكل الذي سننفذه". ثم حفر على قطعة الصابون عبارة "مسرح أوكسفورد بيكيت" وأسفلها رسمة مميزة." نورمان فوستر، محاضرة في جامعة شتوتجارت، 14 مايو 1997

الحقائق والأرقام

  • التعيين: 1971
  • الارتفاع: -5m
  • العميل: St Peter's College, Oxford
  • يتعاون المهندس المعماري: Fuller & Sadao Inc
  • المهندس الإنشائي: Anthony Hunt Associates
  • المساح: Hanscomb Partnership