تجري استضافة المعرض الجديد الرائد لشركة تصنيع البلاط، والمطابخ، والحمامات، والأخشاب الصلبة بورسيلانوسا في مبنى كومودور كرايتيريون 1919 عند تقاطع الطريق الخامس مع برودواي، في قلب ضاحية فلاتيرون بمانهاتن. مثل العديد من المباني التي تنتمي إلى العمارة الكلاسيكية الجديدة في مدينة نيويورك، لم تكن الطوابق الستة المستطيلة المتطابقة لمبنى كرايتيريون توفر الترتيب المثالي لعرض منتجات عصرية. كان التحدي في تصميم صالة العرض هو تحويل المساحة الداخلية للهيكل المحمي إلى مجموعة من المساحات الديناميكية عالية المرونة. وكان مفتاح نجاح التصميم في المقطع؛ حيث إنه من خلال العمل مع وجود واجهة تاريخية، تم إنشاء روابط بصرية جديدة رأسيًا على مستوى المبنى. وقد توفر التنوع المساحي من خلال سلسلة من المستويات الكبيرة المتشابكة، مع ميزانين ومساحات مزدوجة الارتفاع، ومنور، وشرفة سطح عند قمة المبنى. تحتوي صالة العرض البالغة مساحتها 1700 متر مربع على لوحات نقشية بالحجم الطبيعي تعرض مجموعة المنتجات المتنوعة لشركة بورسيلانوسا من ورق الأرضيات والحوائط، والمطابخ، والحمامات. وتم تخصيص طابق كامل من المبنى كمكتبة تصميمات تحتوي على أكثر من 1000 عينة مرجعية من البلاط، والموزايك، والأحجار، والأخشاب الصلبة، ومواد التشطيب الفاخرة الأخرى؛ التي تم الحصول عليها بطرق طبيعية، وقد تم اختيار هذه التصميمات لتوفير بيئة عمل مثالية للمهندسين المعماريين والمصممين. ويعد أيضًا تحويل المبنى التاريخي فرصة لتحسين أداء الطاقة بشكل جذري ويستهدف المشروع الحصول على التقييم الذهبي وفقًا لبرنامج الريادة في الطاقة والتصميم البيئي. وسيعمل غلاف عالي العزل على تخفيض انبعاثات الكربون إلى النصف، وستوفر أنظمة جديدة تبريدًا مجانيًا، بالإضافة إلى خفض استخدام المياه بنسبة 40 بالمئة، كما ستتم إعادة استخدام نصف مخلفات الإنشاء.

الحقائق والأرقام

  • التعيين: 2012
  • المنطقة: 1,421m2m²
  • الارتفاع: 25.9mm
  • العميل: Porcelanosa Grupo
  • المهندس الإنشائي: GMS
  • مهندس M+E: JMV
  • مهندس إضاءة: Tillotson Design Associates
  • الاستشاريين إضافية: Jenkins & Huntingdon