في إطار برنامج الحكومة لبناء الأكاديميات، تهدف أكاديمية لانجلي إلى رفع مستوى المعايير الأكاديمية من خلال إعادة صياغة المفاهيم المدرسية. تقدم المدرسة، التي ترعاها مؤسسة أربيب، الطعام لعدد 1150 طالبًا بين عمر 11 إلى 18 عامًا، وتدرِّس مناهج مبتكرة، تتضمن موضوعات غير اعتيادية مثل الطب الشرعي. ويشكل المبنى نفسه جزءًا من تجربة التعلم؛ حيث يعبر عن الموضوعات التعليمية للبحث العلمي، ورعاية المتاحف، والرياضة:فالمعامل العلمية مكشوفة؛ والخدمات مكشوفة، واستخدام الطاقة في المبنى مهيكل زمنيًا ومعروض؛ كما تؤدي الروابط البصرية مع ساحات اللعب إلى خلق علاقة حميمة بين المساحات الداخلية والخارجية. إن نقطة التركيز المحورية للأكاديمية هي فناء مدخل كبير، ومفتوح، ومرن، يُستخدم للتجمعات وكساحة عرض لمعروضات المتاحف المستعارة والأعمال المدرسية؛ حيث يشجع ذلك الطلاب على تعلم أشياء جديدة حول إقامة المعارض من خلال خبرة مباشرة من تجربة وضع المعروضات معًا. داخل الفناء توجد ثلاث أسطوانات صفراء، مرفوعة على أعمدة دائرية. وتضم هذه الحجيرات المكونة من طابقين لكل منها المعامل العشرة الموجودة بالأكاديمية، ومن خلال السماح بمشاهدة الأنشطة الجارية داخلها، تعزز من أهمية تدريس المواد العلمية. بالإضافة إلى ذلك، تم تصميم غرفة المعدات بصورة مرئية، حيث توجد الشاشات الرقمية للمعدات خلف لوح مزجج في الفناء، ما يسمح للطلاب بمراقبة استخدام الطاقة؛ حيث توفر الخصائص البيئية للمبنى 20 بالمئة من استهلاك المياه وحوالي 150 طنًا من الكربون سنويًا مقارنةً بالأكاديميات التقليدية. إن أكاديمية لانجلي مصممة على شكل قالب، وتتمركز الحجرات الدراسية حول "مبنيين عموديين"، يمتدان من الفناء ويحيطان بالأفنية الداخلية للفنون وتكنولوجيا المعلومات، بالإضافة إلى تحديد ساحة لعب خارجية وتظليلها. وتتميز الحجرات الدراسية بمرونة عالية لدعم مجموعة مختلفة من أساليب التدريس الرسمية وغير الرسمية، كما توفر حجرات قابلة للتهيئة لاستخدامها بواسطة الجمهور العام خارج أوقات الدراسة. بجوار الفناء، يوجد مبنى مخصص للأنشطة الرياضية والثقافية يحتوي على مرافق متخصصة للموسيقى والدراما:ويضم المبنى مسرحًا مجهزًا بالكامل، وأستوديو تسجيل صوتي وتلفزيوني، وحجرة بروفات عازلة للصوت، وصالة أنشطة رياضية، وقاعة محاضرات. كما تم كساء السطح الخارجي للأكاديمية بألواح خشبية من مصادر مستدامة، تمت معالجتها طبيعيًا بألوان تتدرج بين البرتقالي والفضي، وتتجانس هذه الألواح مع تركيبات أفقية ورأسية من المظلات الشمسية الخشبية.

الرسوم التخطيطية + الرسومات

التطوير

الاستدامة

Site + Climate

The building's orientation responds to the climate and protects against excessive solar gain and glare.

Form + Massing

The solar shading on the façade responds to the buildings orientation. On the south façade, horizontal shading provides protection from high angle sun, while the East and West façade's vertical shading protects from low angle sun. There is no shading to the North, to help diffuse daylight penetration.

Passive Design

Cost effective passive design measures informed the design of Langley Academy. These include the exposed thermal mass, allowing the building to act as a thermal buffer and help maintain a comfortable working environment. Where practical, all spaces are naturally ventilated.

Environmental Systems

Where practical either low energy (i.e. lighting), or driven by renewables (i.e. solar thermal hot water) environmental systems were used.

Renewable Energy

A biomass boiler and ground source heat pump provide the majority of heating requirements for the building. Solar thermal panels provide hot water and solar powered street lights illuminate the external areas.

Mobility + Connectivity

The building is located in a residential area which provides the main catchment for the school. The layout of the campus encourages pedestrian and cycle access, with entries in 2 directions and over 60 covered bike racks.

Materials + Waste

Durable, simple and environmental responsibility materials were chosen throughout. FSC cedar wood was used for the envelope, whilst concrete and blockwork feature in the internal finishes.

Water

The school partnered with Thames Water to install and monitor water usage of different types of fixtures and fittings across the campus. A 30,000L rainwater harvesting system is used for WC flushing. A Reedbed was installed to treat greywater.

Land + Ecology

The school has a greywater reed bed and an organic plantation to help increase the biodiversity of the site alongside assist the students understanding of ecology.

Culture + Heritage

The schools playing fields, sports hall, theatre, classrooms and atrium are shared with the local community when not in use by the school.

Wellbeing

The classrooms were designed to be daylit and naturally ventilated. Since moving to the school, there has been a significant improvement in school grades, a reduction in absenteeism and an decrease in antisocial behaviour among the students.

Prosperity

The project achieved a BREEAM Very Good rating, on a modest budget. Passive design measures were chosen over active systems, which led to partnerships with local utility companies.

Planning for Change

To increase fuel security and reduce costs, the main sources of heat for the school are renewables. Solar energy and ground source heat pumps gather 'free' energy from the environment. Biomass prices have been comparatively stable in the UK compared to rising gas prices.

Performance in Use

A Post Occupancy Study reviewed the operational performance of the building and its environmental systems. In 2013 a Foster + Partners will work with the students at Langley Academy to conduct a more detailed environmental analysis of the classrooms and atrium space.

الحقائق والأرقام

  • التعيين: 2004
  • الإكمال: 2008
  • المنطقة: 10 064m²
  • العميل: Arbib Foundation (Sponsor)
  • المهندس الإنشائي: Buro Happold
  • المساح: Davis Langdon
  • مهندس M+E: Buro Happold
  • الاستشاريين إضافية: Sandy Brown, FEDRA

الجوائزs

  • RICS National Awards Commendation, Community Benefit
  • RICS South East, Project of the Year

الإصدارات الصحفية ذات الصلة: