منزل في اليابان طوكيو، اليابان 1987-1992 يعتبر منزل كاوانا، مع دار الضيافة المجاورة له، واحدًا من مشروعات عديدة تم تنفيذها مع نفس العميل على مدى عدة سنوات. لقد تركزت النقاشات الأولية حول الطراز المعماري الياباني التقليدي وتحولت أخيرًا إلى استجابة عصرية. كانت النتيجة هي دمج ثقافتين مختلفتين:العشق الياباني للتناغم مع الطبيعة واحترامها من ناحية، والدقة الغربية في العمارة غير المادية المكونة من الفولاذ والزجاج من ناحية أخرى. وبما أن المنزل يوجد في امتداد كبير لساحل بركاني تمتد فيه ألسنة من الحمم الطويلة التي لا يمكن الوصول إليها؛ وصولاً إلى خليج ساجامي، فقد كان التغير في مستويات الموقع والمناظر الخارجية للبحر نقطة محورية في تصميم المشروع. وكان المنزل الموجود فوق منصة مرتفعة مبنيًا بحيث يمكن رؤية مناظر مفتوحة للبحر من أماكن المعيشة الرئيسية. تم وضع المرافق وأماكن التخزين حول محيط المنزل، بما يسمح بتهيئة مساحة الإقامة المركزية كمساحة واحدة متصلة ومفتوحة. ويشكل الهيكل الإطاري سبعة أروقة مستطيلة الشكل. ويمكن تقسيم هذه المساحات ذات الإضاءة السقفية بواسطة أحجبة منزلقة، بينما تتحكم شرائح قابلة للتحكم في مستوى الإضاءة الطبيعية من خلال السقف المزجج. وتصطف في الإطار المحيط أبواب مزججة منزلقة بكامل الارتفاع، بما يسمح بفتح أماكن المعيشة على الشرفات المجاورة، وبالتالي تتلاشى الحواجز بين الداخل والخارج. كما يمزج المنظر الطبيعي المحيط عناصر جديدة مع التجهيزات الحالية. حيث تصطف الأشجار الكبيرة القديمة على قمة الجرف، بينما توفر أشجار الكافور المزروعة حديثًا فاصلاً من الخصوصية اللازمة عن الطريق. وتوجد بعض المصابيح الحجرية، التي يعود بعضها إلى القرن الثامن، حول المنزل، بالإضافة إلى وجود قاعة شاي صغيرة تعود إلى فترة إيدو، تم إحضارها من مقاطعة شيمان لإكمال التركيبة المعمارية الإجمالية. كمقدمة للعديد من المشروعات المستقبلية لنفس العميل، بما في ذلك منزل كاماكورا الذي تم الانتهاء منه مؤخرًا، فقد أرسى منزل كاوانا أسس علاقة مستديمة أعطت الفرصة لاستكشاف عميق لمفاهيم العمارة اليابانية التقليدية في سياق عصري. لقد كانت الروح المستنيرة والجريئة لهذا العمل هي الشرارة الأولى في إطار سعي مكثف وموسع؛ في إطار محاولة لفهم مفاهيم معمارية إنسانية متأصلة في التقاليد الجوهرية للحضارتين الشرقية والغربية.

الرسوم التخطيطية + الرسومات

الاقتباسات

"هذا المكان عبارة عن توليفة من الإتقان المذهل الذي يجمع بين متناقضات مختلفة مثل الروح القديمة والحديثة؛ والصناعية والطبيعية؛ والداخلية والخارجية؛ والأوروبية واليابانية." فيرونيكا بيز، الدورية المعمارية، يناير 1995 "يمزج المنزل بين تأثيرات معمارية للشرق والغرب، ولكن يمكن أيضًا النظر إليه باعتباره استجابة عالية الحساسية لسياق الموقع المذهل المحيط بالمنزل؛ حيث يمكن الاستمتاع في المساحات الداخلية بالإضاءة الطبيعية والمناظر الخلابة." نورمان فوستر

الحقائق والأرقام

  • التعيين: 1987
  • الإكمال: 1992
  • المنطقة: 600m²
  • العميل: Mr Kazuo Akao
  • المساح: Northcroft Neighbour & Nicholson
  • مهندس M+E: J Roger Preston & Partners
  • مهندس إضاءة: Claude and Danielle Engle Lighting