تمثل ساحة أنيت شتراوس الفنية جزءًا من مركز أيه تي آند تي للعروض الفنية، بما يكمل مجموعة أماكن العروض في الضاحية الفنية. حيث تتضمن إعادة تصميم الساحة إنشاء حديقة عروض خارجية لحفلات الموسيقى والرقص، بينما توفر أيضًا الفرصة لعرض الفنون السيمفونية والأوبرالية في أوركسترا دالاس السيمفوني المجاورة لشريحة أعرض من الجمهور. ومن ضمن التحسينات الجديدة التي تم إدخالها على ساحة أنيت شتراوس الفنية الجديدة نظام صوتي دائم يوجه الصوت ناحية الجمهور في منطقة العروض العشبية. كما يوجد سياج جديد حول المسرح يوفر إمكانيات متطورة لإضاءة المسرح وتجهيزاته، بالإضافة إلى مساحة كبيرة لتخزين المعدات والمقاعد. مع وجود رصيف تحميل منفصل، أصبحت عملية تحميل معدات العروض عملية سريعة وسلسة. وتتدرج منطقة العروض العشبية إلى الأسفل باتجاه المسرح لتحسين مستويات الرؤية، كما تم إخفاء مرافق دورات المياه الدائمة والمؤقتة في مؤخرة المنطقة العشبية للاستخدام بواسطة الحضور أثناء العروض. كما توفر أيضًا المدرجات الجانبية المرتفعة أماكن ممتازة لرؤية المسرح ومنصة للمشروبات وامتيازات شركات الخدمات. وتمثل الإضاءة المدمجة داخل المناطق ذات الديكورات الصناعية استمرارًا لمخطط الإضاءة بالموقع في الساحة وفي المركز ككل، ما يمثل توحيدًا ودمجًا لعناصر المخطط المختلفة. تحيط حوائط خرسانية بمنطقة العروض العشبية، ما يحمي الجمهور من إزعاج الضوضاء المرورية في طريق وودول رودجرز السريع، بينما يشكل أيضًا حاجزًا دائمًا لقطع التذاكر، وتحل هذه الحوائط محل السياج المؤقت القديم. من المتوقع أن تجتذب ساحة أنيت شتراوس الفنية قطاعًا عريضًا متنوعًا من سكان مدينة دالاس، وسيضمن ذلك أن يصبح المركز وجهة حقيقية للمجتمع، وبالإضافة إلى ذلك سيصبح المركز قوة دافعة باستمرار لنمو جميع أنواع العروض الفنية في مدينة دالاس.

الحقائق والأرقام

  • التعيين: 2005
  • الإكمال: 2009
  • المنطقة: 11 891m²
  • العميل: Dallas Center for the Performing Arts Foundation