Willis Faber & Dumas Headquarters

توقع التغييرات في المناخ وعمل تصاميم تتماشى معها، في التكنولوجيات والوظائف المتوفرة، وضمان شهولة الصيانة.

Willis Faber & Dumas Headquarters
UK
1971 - 1975

بينت مشروعات مثل مقر ويليس فابر ودوما، الذي اكتمل في 1975، كيف يمكن أن يوفر الابتكار في تصميم المبنى مرونة غير مسبوقة. لقد تنبأ واضعو التصميم بالتطور التكنولوجي بداية من الآلات الكاتبة وصولاًُ إلى أجهزة الكمبيوتر وذلك بوضع مسارات للأسلاك أسفل الأرضية - وكانت الأولى من نوعها التي يتم استخدامها في مبنى إداري.